السياحة في لبنان

سفاري
السياحة في لبنان

السياحة في لبنان

جولة من السياحة في لبنان تذهب بك بين أرجاء واحدة من أجمل المناطق التاريخية، والطبيعية الساحرة، فهي تضم بين أرجائها البحار والجبال والسهول، والوديان المتنوعة.
كما، وترجع الآثار التاريخية بني أرجائها إلى الحضارات المتنوعة، أبرزها: الحضارة الرومانية، والبيزنطية، والحضارة الإسلامية.

عادةً ما يعيش زوار المنطقة تجربة ثقافة متوسطية شامية ساحرة، بناءً على الثقافات، والتاريخ، وحتى المطبخ الخاص بالدولة، والعمارة المميزة.
إذ تجد بلبنان مجموعة من المستوطنات العائد عمرها إلى العصر الحجري، وحتى المدن الفينيقية، وصولًا إلى المساجد المملوكية، والحمامات العائدة إلى العثمانيين.
لهذا تعكس المنطقة تاريخ يرجع إلى آلاف السنين، بالإضافة إلى أنها تتميز بالمناخ المتنوع.

تتواجد دولة لبنان في الشرق الأوسط؛ في الجهة الغربية من قارة آسيا، لتحدها سوريا من الجهة الشرقية، وفلسطين من الجهة الجنوبية.
بينما تشترك حدودها مع البحر الأبيض بالجهات الشرقية، والغربية.
إذ يمكن الوصول إلى إحداثيات موقعها عبر خرائط جوجل بالتوجه إلى الرابط التالي هنا.

أما عن عاصمة لبنان فهي بيروت، والتي تعتبر واحدة من أفضل وجهات السياحة بين طياتها.
بينما يمكن الدخول إلى دولة لبنان بسهولة باستخراج التأشيرة المجانية لمواطني دول الخليج العربي والأردن.
إذ يتم استخراجها بسهولة بمجرد الوصول إلى مطار رفيق الحريري، والتي تسمح بالبقاء بين أراضي الدولة لمدة لا تزيد عن ثلاثة أشهر.
أما بقية المناطق فلا بد لهم من استخراج التأشيرة من القنصلية، أو السفارة اللبنانية في موطنهم.

من هذا المنطلق، نبدأ جولتنا بين طيات الدولة عبر موقع سفاري من أجل التعرف على أفضل الوجهات السياحية بها، بجانب العديد من المعلومات التي يبحث عنها العديد من الأشخاص.

أفضل مواسم السياحة في لبنان

من أجل الاستمتاع بالأنشطة المتنوعة بين أرجاء دولة لبنان، ومن أجل الاستمتاع بزيارة المدن السياحية المتنوعة بها، لا بد من التوجه إليها بينما يكون الطقس معتدل.
لهذا فتتمثل أفضل مواسم السياحة في لبنان في الفترة بين شهري مارس، ونوفمبر.

أفضل وجهات السياحة في لبنان

تتعدد المدن السياحية، والمعالم الفريدة التي تزين طيات دولة لبنان والتي تستقطب عددًا كبيرًا من الزوار من أنحاء العالم أجمع إليها.
من هذا المنطلق، نشير إلى أفضل مدن، ووجهات السياحة في لبنان، والتي تتمثل:

العاصمة اللبنانية بيروت

تعتبر مدينة بيروت من الوجهات الرئيسية التي يقصدها العديد من الأفراد، والراغبين في السياحة والاستمتاع بطيات دولة لبنان.
فهي المدينة التي تعبر عن الثقافة والتاريخ الأصيل للمنطقة، بجانب أنها المركز الاقتصادي للبلاد.

كما تحتضن المدينة بين أركانها مجموعة من مراكز التسوق الحديثة، وعدد كبير من المطاعم التي تقدم أشهى المأكولات المحلية الشهيرة.
بينما يمكن الوصول إلى إحداثيات موقع المدينة عبر خرائط جوجل بالتوجه إلى الرابط التالي هنا.

أما عن أبرز المعالم السياحية التي لا بد من زيارتها عند السياحية في بيروت فنجد ما يلي:

  • منطقة وسط بيروت، أو المعروفة باسم داون تاون بيروت.
  • خليج زيتونة.
  • منطقة الروشة.
  • مسجد محمد الأمين.
  • وايفر أكوا بارك.

مدينة بعلبك

تعتبر هذه المدينة واحدة أخرى من أبرز وأجمل وجهات السياحة في لبنان، فبين أرجائها نجد عددًا من أشهر المعالم الأثرية، والمناطق التاريخية.
فبسهولة يمكن التعرف على الحضارات الإسلامية، والفينيقية بالتواجد بين أركان المدينة.

بالإضافة إلى أنها تحتوي معالم ترفيهية متنوعة، وتتواجد المنطقة بين أحضان سهل البقاع الشهير بالمساحات الخضراء الواسعة، ويمر منها نهر الليطاني الذي يعطي المدينة سحرًا خاصًا بها.
بينما يمكن الوصول إلى إحداثيات موقعها عبر خرائط جوجل بالتوجه إلى الرابط التالي هنا.

أما عن أفضل الأنشطة بين أرجائها فتتمثل فيما يلي:

  • زيارة المناطق الأثرية المتنوعة في المكان، والعائد أغلبها إلى العصر الروماني، وأشهرها: معبدي باخوس وفينوس، بالإضافة إلى قلعة بعلبك.
  • كما يمكن القول بأن هذه المدينة هي المكان المثالي لعشاق المعالم الإسلامية، والعربية.
  • بالإضافة إلى أنها تحتوي مجموعة من المنازل العثمانية، وضريح السيدة خولة الذي يعتبر من أشهر معالمها الدينية.
  • فضلًا عما سبق فتشتهر المدينة باستقبالها مجموعة من المهرجانات والفعاليات المتنوعة التي تضفي على الرحلة المرح، والاستمتاع بشكل كبير.
    فمن أشهر مهرجاناتها نجد: مهرجان بعلبك، وشارك به أشهر مطربي العالم العربي، ويستضيف المكان حفلات الأوبرا، ومنها أوبرا باريس وميلانو.
  • بينما تتمثل أفضل الأنشطة بين طيات المدينة في القيام بجولة ساحرة بطول ساحل نهر الليطاني.
    إذ يعتبر المكان المثالي لالتقاط العديد من الصور الشخصية، حيث تحده الشجيرات والنباتات من كافة الجهات.

فضلًا عن ذلك، لا يجب إنهاء جولتك بين طيات المدينة دون تناول وجبة شهية، ولذيذة بين أركان المطاعم المتنوعة في المكان.

مدينة جونيه

يمكن اعتبار هذه المدينة واحدة من أجمل وأفضل المعالم السياحية في لبنان، وتتواجد شمال العاصمة بيروت، بأراضي محافظة جبل لبنان.
إذ يمكن الوصول إلى إحداثيات موقعها عبر خرائط جوجل بالتوجه إلى الرابط التالي هنا.

بينما تشتهر المدينة بالطبيعة الجغرافية الفريدة، فهي محاطة بعدد من الجبال، والنباتات المتنوعة، وتطل على ساحل البحر الأبيض المتوسط.
كما تتعد المدينة بالأنشطة الترفيهية المتنوعة التي تستقطب العديد من الأفراد.

بالإضافة إلى أنها تنال شهرة واسعة نتيجةً لضمها العديد من الأسواق، والمطاعم الشهيرة بأفضل المأكولات والأطباق اللبنانية الشهية.

من أشهر المعالم في المدينة نجد: مغارة جعيتا التي صنعت دون تدخل من الإنسان؛ نتيجةً تسرب المياه بين الصخور وتكوين منحوتات مختلفة لا بد من زيارتها.

كما لا بد من الاستمتاع بالجانب الترفيهي بين طيات المنطقة، وهذا بزيارة الشواطئ المتنوعة الخلابة التي توفر العديد من الأنشطة المائية والشاطئية الفريدة.

أما أشهر الأمور التي لا بد من تجربتها بزيارة المنطقة نجد: تلفريك جونيه الشهير، والذي يذهب بك برحلة مدتها تسع دقائق، ويصل ارتفاعه إلى 550 متر.

كما لا ينبغي إنهاء جولتك بين طيات المدينة دون تناول وجبة شهية، ولذيذة بين أركان المطاعم المتنوعة في المكان.

مزار كفردبيان

يعتبر مزار كفردبيان من أشهر المعالم السياحية في لبنان، وهو عبارة عن منطقة تزلج شهيرة في الشرق الأوسط، ويبعد عن العاصمة اللبنانية بمسافة تقدر بساعة واحدة من الترحال.
حيث تحتوي هذه المنطقة حوالي 42 تلة تغطيها الثلوج في الفترة بين شهري ديسمبر وأبريل.

بينما يستقبل المكان الزوار بدايةً من الثامنة صباحًا، وحتى الرابعة مساءً طوال أيام الأسبوع.
إذ يسهل الوصول إلى إحداثيات موقعه عبر خرائط جوجل بالتوجه إلى الرابط التالي هنا.

أما الموقع الإلكتروني الرسمي الخاص بمزار كفردبيان فيمكن الوصول إليه بسهولة بالتوجه إلى الرابط التالي هنا.

مدينة جبيل

تعتبر هذه المدينة واحدة من أقدم المدن المتواجدة في لبنان، وتبعد عن العاصمة اللبنانية بيروت بمسافة تصل إلى 37 كيلو متر.
بينما يمكن الوصول إلى إحداثيات موقعها عبر خرائط جوجل بالتوجه إلى الرابط التالي هنا.

كما، وتحتوي المدينة مجموعة متنوعة من المواقع الأثرية، وتطل على ساحل البحر الأبيض المتوسط، كما، وتم تصنيفها كواحدة من مواقع التراث العالمية بدايةً من عام 1984 ميلاديًا وفقًا لمنظمة اليونسكو.

أما عن أبرز الأنشطة التي يمكن الاستمتاع بها بين طيات مدينة جبيل نجد ما يلي:

  • في البداية لا بد من التجول بني أركان المناطق الأثرية المتنوعة في المدينة.
    بدايةً من المعبد الكبير، وبقايا الطرق العائد إلى الحضارة الرومانية، وصولًا إلى المسرح الروماني، والموقع عين الملك الشهير بكونه منبع المياه الرئيسي قديمًا.
  • كما لا بد من زيارة مجموعة الآثار العائد عمرها إلى العصر الحجري، وحتى البقايا الخاصة بالمنازل القديمة التي تواجدت قبل الميلاد.
  • تاليًا لا بد من زيارة القلاع المتنوعة الخاصة بالحضارة الإسلامية، وأبرزها: القلعة البحرية، والقلعة الصليبية، بالإضافة إلى القلعة الفارسية.
  • لا يجب إنهاء جولتك في المدينة دون التوجه إلى المتاحف المتنوعة التي تزينها، ومنها:
    • متحف موقع جبيل.
    • متحف ذاكرة الزمن.
  • هذا بجانب زيارة المعالم الدينية المتنوعة في المدينة، والتي تتنوع بين المساجد والكنائس العائد عمرها إلى الأزمان والحضارات المختلفة.
  • كما لا بد من الاستمتاع بالجانب الترفيهي في مدينة الجبيل خلال السياحة في لبنان، وزيارة الشواطئ المتنوعة الخاصة بالبحر الأبيض المتوسط التي تزينها.
  • بالإضافة إلى الاستمتاع بالتنزه واستنشاق الهواء العليل بين طيات الحدائق المتنوعة التي تزينها.

بينما تنال المدينة شهرة واسعة نتيجة استضافتها عددًا كبيرًا من المهرجانات والفعاليات المتنوعة، ومن أشهرها نجد:
مهرجان بيبلوس، وهو المهرجان الذي يجذب عددًا كبيرًا من مطربي العالم العربي.

فضلًا عن ذلك، لا يجب إنهاء جولتك بين طيات المدينة دون تناول وجبة شهية، ولذيذة بين أركان المطاعم المتنوعة في المكان.