افتتح مركب سينما باتي أبوابه يوم 22 ديسمبر 2018، للجمهور بداية من الساعة الثانية عشر صباحا. تجربة أولى من نوعها، تتمثل في ثمان قاعات سينما ذات أحجام مختلفة ومجهزة جميعا بأحدث تقنيات العرض. سيحتوي المركب على برمجة مكثفة تصل إلى خمسين عرضا في الأسبوع، تنطلق يوميا على الساعة العاشرة صباحا وتنتهي على الساعة الواحدة بعد منتصف الليل

يتعامل مسؤولي البرمجة بسينما باتي مع كل من شركتي هكة وقوبنطيني للتوزيع لتصبح هذه القاعات الثمانية جزءا هاما ومكونا أساسيا لمشهد التوزيع السينمائي في تونس خاصة بالنظر إلى النقص الكبير الذي تشهده قاعات السينما منذ عقود.