السياحة في اولان باتور

سفاري
السياحة في اولان باتور

السياحة في اولان باتور

إن أولان باتور تعتبر عاصمة دولة منغوليا، وتعتبر من المدن الجيدة من الناحية السياسية وكذلك الاقتصادية، وتتميز المدينة بتنوع المعالم السياحية الطبيعية والثقافية، وتحتوي المدنية على العديد من المرافق السياحية المميزة، وإن المدينة محاطة بالجبال من كل النواحي، وتعتبر من أكبر المراكز في الجذب السياحي وهي فعلاً من المدن التي تستحق الاكتشاف، وتقع المدينة في النواحي الشمالية في منغوليا، وفيما يلي سنوضح لكم أهم الوجهات السياحية في أولان باتور.

دير غاندانتيغشينلين

يعتبر دير غاندانتيغشينلين وأحد من أهم الأماكن الدينية التي تخص الديانة البوذية، ويحتوي هذا المعبد على 150 راهباً، ويبلغ ارتفاع ذلك البرج إلى ما يقارب 27 متراً، ويتميز التصميم الخارجي والداخلي للمعبد بنمط العمارة المذهل، ويعتبر من الأماكن السياحية في جنوب شرق آسيا، وإن المكان يحظى بإقبال وساع من السياح من مختلف الأنحاء الوافدين من العاصمة المنغولية.

ساحة سخباتار

إن السر في بناء تلك الساحة كان لتكريم جينكيز خان مؤسس الدولة المغولية، ويتواجد في هذا المكا تمثال ضخم لجينكيز خان وهو راكب على حصانه في وسط الساحة، وإن تمثال جينكيز خان ليس التمثال الوحيد المتواجد هناك، حيث يتواجد العديد من النصب الأخرى مثل نصب أوجي خان، وكوبلاي خان الذي يتواجد في الجانب الشمالي للميدان مباشرة أمام قصر الحكومة.

وإن الساحة تحتوي أيضًا على مبنى دار الأوبرا، وكذلك يتواجد مركز ثقافي مميز، ويتواجد أيضًا مركز للباليه بالإضافة إلى تواجد العديد من المتاجر الشهيرة، ويحب الكثير من السياح التقاط الصور هناك، وكذلك الاستمتاع بعمل البث المباشر، ويحب البعض الاستمتاع بتناول الأطعمة والمشروبات في المطاعم التي تنتشر عند الساحة حيث يمكنك هناك تناول الأطعمة وأنت مستمتع بالمناظر المحيطة بك.

معبد شويخين لاما

يعتبر ذلك المكان عبارة عن متحف ومعبد في نفس ذات الوقت، وإن المكان يتمتع بعمره الطويل حيث يعود إلى قرن من الزمن، ويعتبر أيضًا من معالم العمارة البوذية التقليدية الذي يتواجد في وسط أولان باتور، وإن المكان يحتوي على أشكال مميزة ومذهلة للعمارة.

ويتواجد أيضًا تمثال للمذهب يعود إلى القرن 18 لبوذا ساكياموني، كما يتواجد أيضًا تمثال لشويخين لاما وهذا التمثال الذي تم بناؤه على شرف المعبد.

متحف منغوليا الوطني

يعتبر المتحف الوطني من أهم المتاحف الموجدة في المكان، ويحب الكثير من السياح زيارة هذا المتحف المميز، ويعتبر المتحف من أقدم المتاحف في أولان باتور ومنغوليا وتختلف الأقسام التي تتواجد هناك حيث يتواجد قسم ما قبل التاريخ، وكذلك هناك قسم الإمبراطورية المنغولية، ويتواجد أيضًا قسم مخصص لعرض المقتنيات المنغولية.

حديقة غورخي تيريل الوطنية

تبتعد تلك الحديقة عن وسط المدينة بمسافة تزيد عن 37 كم، ويتميز المكان بالمساحة الخضراء، ويتمتع بالإطلالة الساحرة والمباشرة على جبال الألب الشهيرة، وإن الحديقة تحتوي على العديد من الأشجار وكذلك التشكيلات الصخرية المختلفة، ويتواجد في منتصفها عدد كبير جداً من البحيرات، ويتواجد بمنتصفها نهر، ويوفر المكان خيارات مميزة ومذهلة لتناول الأطعمة والمشروبات.

نصب زيسان التذكاري

يقع هذا النصب في جنوب أولان باتور، وقد تم بناؤه لتكريم الجنود المنغوليين وكذلك الجنود السوفيتين وهذا أثناء تحالفهم في فترات الحرب العالمية الثانية، وإن النصب يقع على تل كبير، وسوف تحتاج إلى تسلق 300 درجة هذا للوصول إليه، ويتواجد أيضًا بالقرب من النصب لوحة تذكارية، تحتوي على مشاهد الصداقة بين شعبي الاتحاد السوفيتي والشعب المنغولي.

منتزه غورخي تيريل الوطني

يعتبر هذا المنتزه من أجمل وأكبر المتنزهات في المدينة، ويعتبر من المتنزهات المفتوحة التي حصلت على إقبال كبير من الزوار، ويبتعد عن مركز المدينة بمسافة 37 كم، ويتواجد في هذا المنتزه العديد من المساحات الخضراء، كما يخترق وسط هذا المنتزه نهر ساحر، ويحاوطه الجبال من جميع النواحي، ويحتوي المنتزه العديد من الحيوانات الأليفة من القرود والخيول وغيرها.

برج بلو سكاي

إن برج بلو سكاي من أهم الأماكن التي تتواجد في قلب مدينة أولان باتور، ويصل ارتفاع ذلك البرج إلى 105 أمتار، ويحتوي على 25 طابقاً، ويعتبر من المباني الرئيسية التي تتمتع بالإطلالة المباشرة على ساحة جنكيز خان، الواقع في وسط المدينة، ويعتبر هذا البرج هو المبنى الأيقوني الذي تم صناعته من الزجاج، ويشبه إلى حد ما ورقة الشجر، ولونه يميل إلى الأزرق الفاتح.

ويتميز هذا البرج بالتصميم الرائع والفريد، وقد تم بناء هذا البرج في سنة 2009، ويتواجد بداخله عدد من الشقق، وكذلك الغرف والأرضيات المطاعم، هذا بالإضافة إلى مواقف السيارات، ويتواجد أيضًا قاعات للمؤتمرات تعرف باسم البرج.

قصر الثقافة المركزي

تم منح هذا المبنى من قبل الحكومة السوفيتية الروسية في سنة 1987، وإن القصر مقسم إلى 4 أجنحة مختلفة، ويحتوي على العديد من القاعات الفنية التي تعرض المعرض الوطني للفنون، وكذلك المتحف المسرحي المنغولي، هذا بالإضافة إلى قاعة الفيلهارمونية الوطنية، ويقدم ذلك المكان العديد من الحفلات الموسيقية التي يحضرها السياح من جميع أنحاء العالم.

دار الأوبرا

يعتبر دار أوبرا تشايكوفسكي من أهم المعالم السياحية في أولان باتور، وهو من الأماكن الثقافية المميزة، ويتواجد في داخله مسرح للباليه والأوبرا، ويقع في الركن الجنوبي الشرقي، من ميدان جينكيز خان، ويتم إقامة العديد من الأمسيات في أيام السبت والأحد على مدار السنة، وإن عروض الأوبرا تتم هناك بالغة المنغولية، ويتواجد هانك العديد من عروض البلية التي يتم تنظيمها هناك.

متحف زانابازار للفنون الجميلة 

تأسس متحف زانابازار للفنون الجميلة في سنة 1966، ويحتوي ذلك المتحف على العديد من الأعمال المميزة والشهيرة التي تخص النحات الشهير زانابازار، ويحتوي المتحف على بعض الأعمال الاستثنائية لبعض الفنانين المنغوليين وهذا في القرن 19 والقرن 20 يتواجد بداخله لعديد من الزخارف والمنحوتات الخشبية والحجرية، ويتواجد أيضًا العديد من المنحوتات والمعارضية الدينية المميزة.